الأحد، 17 يونيو، 2012

ثقافة البرستيج

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
...
أمور كثيره تعودنا عليها وأصبحت من العادات المقيته
التي نُجبر أحيانا كثيره على مزاولتها
وهي (الخقه) إلي البعض يغمم عليها ويسميها برستيج
..
يركب الشاب سيارته وهو كاشخ والحمدلله بصحه وعافيه
ويوقف قريب من البقاله وتسمع(توووت تووت)
وينزل الجامه شوي بحيث لا يكاد يبين
ويزعق على العامل إلي طلع من المحل مشى كمن خطوه
جيب واحد (مشروب غازي )غرشه!
ويعود العامل للبقاله ويأتي بالمشروب الغازي(عن تقولون إني أسوي دعايه )
ويعطيه المبلغ وبعض الأحيان يكون حط في الحساب أو يعطيه مبلغ وينتظر
من العامل يرجع ويأتي بباقي المبلغ

....
عند الخياط تقف بسيارتها ونسمع
(توووت توووت) ويطلع الخياط ويقف بجنب سيارتها
لزوم الخصوصيه
وتعطيه كيس فيه كمن قطعه
القطعه الفلانيه والفلانيه مقاسهم المخوره الزرقا
والقطعه الفلانيه والفلانيه مقاسهم المخوره العنابيه
والقطعه الفلانيه والفلانيه مقاسهم مقاس ماما كبير معلوم إنته
وفي داخل أربع بنطلون سوي إثنين سيم سيم مقاس بنيه
 وإثنين سيم سيم قصر واحد إنج
 والقميص سوي ترتيب مقاس مال بنيه مالي
هز رأسه وعند التسليم طبعا وأكيد
المقاسات كلها مش صحيحه والجمله الشهيره
(حسبي الله عليه ما يعرف يخيط مخرب ثيابنا كلها )

...
محل الكرك المشهور يبعد عن الشارع القليل من الأمتار وللوصل
للمحل لابد أن تمشي قليلا بالكتش
يقف هو بجوار الشارع ونسمع الصوت (تووووت توووووووووت)
يخرج العامل وهو يهرول
ونفس الحركه الخرافيه الرومانسيه  ينزل الجامه قليلا (واحد كرك )
ويرجع العامل مهرولا إلى المحل ويحمل كوب الكرك بكل إحترافيه ويمشي على مهل
وهنا يضظر صاحبنا إنه ينزل الجامه للمنتصف ويأخذ الكرك ويدفع الدرهم
ليعود العامل مهرولا إلى المحل

....
في البنايه عند المدخل يتجمعن
للصعود إلى المعهد الذي يقع في الدور الثاني
زحمة بعض الأحيان ويضطررن أن ينتظرن لوقت طويل
تقول إحداهن خلونا نطلع عالدري (السلم)
نظره عجيبه وكأنها قالت كلمه بذيئه
إنزين خلاص بسكت هو ردها لتلك اللكمات اقصد النظرات
(هذا الموقف حدث لي ومن بعدها قمت أتأخر
 عن البنات عسب أطلع وأنزل  بالدري :) )
...
في السوبر ماركت
تأخذ سلة صغيره تشتري أربعة اغراض
عند المحاسب يحمل العامل الكيس للسياره
وكذلك عند شرائه هو لتكا مبهره
للشوي في العزبه
فالبرستيج لا يسمح لهم بحمل كيس واحد !
....
كثيره هي المواقف وكثيرا ما نسمع
كلمة يا أخي برستيجك ياريال فك عمرك
أو انت بتضيع برستيجنا
تراج بتفضحينا خلج برستيج
وينتهي النقاش بصوت ( هرن )
....
البرستيج المصطنع والنظره الدونيه
هو سبب لكرشتك المصونه التي تدفع
مبلغ وقدره لصالة الرياضه
 التي لا تذهب لها إلا في ما ندر
وكل ذلك السيليولايت الذي تجمع في جسمك عزيزتي
سببه تلك النظرات التي أرسلتها لتلك المسكينه
 التي قالت لنستخدم الدري
وجلوسك المطول في السياره وأنتِ (تحتشرين )
 على الخياط ولم تفكري يوما أن تنزلي
لتشرحي له بنفسك وبذات الوقت لم تغيري عن هذا الخياط
لعلمك أنكِ (هيزه )
  وهو أفضل من غيره على الأقل يعرف مقاس ماما كبير صح
( لأنها هي من تذهب له وتجلس في المحل وتشرح له
 كل أمر بأدق التفاصيل بعد توصيلك للقطع) 
...
البرستيج لا يعني شوفة النفس
البرستيج لا يعني أن تقلل من الإحترام
البرستيج لا يعني الهيازه
...
في أمان الله


هناك 6 تعليقات:

كريمة سندي يقول...

أرجوا المشاركة في جمعة التاريخ الأسود في 20 يوليو القادم التفاصيل في المدونة تحياتي وشكرا جزيلا

نهــــــــــار يقول...

كريمة سندي ..
أن شاء الله أختي وهذا أقل ما نقدمه
وأن شاء الله أن يحل النصر قبل ذلك التاريخ ويكون يوم النصر لشعب سوريا ألأبي

Osama Younis يقول...

اضحك الله سنك
وصفتي المشاهد اللي نشوفها كل يوم بشكل رائع

بصراحة أنا اسميه مرض البرستيج
لأن من تواضع لله رفعه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إن الله أوحى إليّ أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحدٍ، ولا يبغي أحدٌ على أحدٍ)) رواه مسلم.

وعن أبي هُريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (( ما نقصت صدقة من مالٍ، وما زاد الله عبداً بعفوٍ إلا عزاً، وما تواضع أحداً إلا رفعةُ الله)) رواه مسلم.

وعنه قال: إن كانت الأمةُ من إماء المدينة لتأخذ بيد النبي صلى الله عليه وسلم فتنطلق به حيثُ شاءت. رواه البخاري.

نهــــــــــار يقول...

أسامه يونس ...
حياك الله اخي أسامه
وشكرا لتعليقك المثري
..
نعم أخي ولكم في رسول الله أسوة حسنه
وكان صلى الله عليه وسلم خلقه القرآن
دوما الخطأ يبدأ عند البعد عن المفهوم الصحيح لديننا الإسلامي
فديننا يشمل كل جوانب الحياه
..
بارك الله فيك
وجزيت خيرا
في أمان الله

The Matrix يقول...

مدونة جيدة جدا

سرني تواجدي هنا

ويشرفني أن أرى قلمك في : ثقافة على الرابط التالي :

ثقافة


أجمل تحياتي :)

نهــــــــــار يقول...

The Matrix....
شكرا لكلماتك الطيبه
وأن شاء الله سازور المدونه
..
دمت بخير