الخميس، 28 أبريل، 2016

على سفر

مهرة سالم

على سفر

في المرة المقبلة حين تفكر بالسفر لا تبحث طويلاً، ولا تفكر كما اعتدت، توجه إلى المطار اقطع تذكرة إلى الوجهة التي لا تتطلب منك تأشيرة. اختر بلداً بحيث المال الذي لديك سيكفي لأن تستمتع به أياماً دون أن تفكر في أن تستلف من بطاقة الائتمان.
جرب أن تجلس في مكان مختلف في الطائرة .. بالتأكيد لا أنصحك أن تجلس قرب النافذة فلا حكايات هناك، اجلس قرب الممر .. أطلق تفكيرك في أرجاء المقصورة.
على غير العادة تحدث مع الغريب الذي سيجلس بجانبك، لا تتململ من صراخ الأطفال إن وجد، بل ابتسم في وجوه أهلهم، أظهر لهم أن الأمر عادي.
في البلد الجديد، ابتسم لنفسك، انظر بشكل واضح لنواجذك كيف ترتفع حين تبتسم لنفسك.
على غير العادة جرب أن تسكن في فندق لم تقرأ اسمه قبلاً، جرب أن تكون الغرفة قريبة من البشر .. لا تعتزل. وقت الطعام .. تذوق أكلة محلية من بائع محلي، حاول أن تجرب أصنافاً جديدة وإن كانت أسماؤها توحي بأنها أعدت من «الجن».
اشترِ حذاء من صناعة محلية .. جرب أن تجوب به الطرق، ربما يعرف أكثر منك طرق البلد، لا تسرف في مظهرك ولا تظهر كسائح لا يعرف المكان، أشعر من حولك أنك ولدت هنا وهاجرت وعدت شوقاً للأرض الأولى.
في المساء حين تعود لغرفتك، أطفئ الأنوار وأبقِ إضاءة خافتة على ورقة وقلم، سجل ما مر عليك اليوم .. اكتب إحساسك .. عبر عن خلجات ذاتك، ومن ثم ضعه في المظروف الذي اشتريته قبل أن تعود للفندق، ذاك الذي عليه رسوم تخص طبيعة وآثار تلك البلد. أرسله إلى من وددت أن يكون معك في هذه المغامرة الصغيرة.
في يومك الأخير، لا تنسَ أن تضع بعض النقود التي فاضت عن حاجتك من العملة المحلية في أحد صناديق التبرعات في المطار وأنت عائد.
على أرض وطنك .. رد الابتسامة على الموظف في المطار الذي سيختم جواز سفرك .. فهناك المئات يمرون متجهمين لسبب أو لآخر، ولكنه يستحق أن يشعر بالثناء.